زوجة إبراهيم نصر تروي تفاصيل اللحظات الأخيرة: "لم استوعب ما حدث"

قالت زوجة الفنان الراحل إبراهيم نصر إنه لم يكن يعاني من أي شيء قبل وفاته، مشيرا إلى أنه كان بصحة جيدة حتى قبل رحيله بنصف ساعة.

وأضافن" أنهما كانا يتحدثان في أمور عادية للغاية، وذهب إلى الحمام ولكن حين عاد شعر بدوار.
وتابعت: "ظننا أن الأمر بسيط ومجرد صداع وأخذ علاج للدوار، لكن بشكل مفاجئ تقيء ثم لفظ أنفاسه الأخيرة، بشكل مباغت".
وأشارت إلى أنها لا تستوعب ما حدث حتى الآن، مضيفة، والبكاء يغلب صوتها، أن ما كتب في شهادة الوفاة ضعف في عضلة القلب.

ولفتت إلى أنه لم يوجه أي كلمات قبل رحيله، فقد كنا نعيش لحظات طبيعية قبل وفاته بنصف ساعة فقط.

وتوفي الفنان إبراهيم نصر، اليوم، ودفن بمدافن العائلة بالعباسية، عن عمر يناهز 69 عاما.
التعليقات