"مقلب أم حقيقة"؟.. القصة الكاملة لفيديو "سماح بنت الحاج شهاب"

تداول رواد التواصل الاجتماعي مقطع فيديو في الساعات القليلة الماضية على فيس بوك لشاب عشريني يدعى مصطفى من كفر الشيخ أثار استياء الرواد و طالبوا القوات الأمنية بالتحرك للقبض عليه بعد ما قام به من تصوير مقطع يهين فيه إحدى الفتيات و يفشي أسرار علاقته بها على مرأى و مسمع السكان في الشارع .

تحرك رواد التواصل الاجتماعي ضد ذلك الشاب، و بعد دقائق بسيطة وصل الفيديو إلى آلاف المشاهدات و المشاركات و سيل من السباب انهمر على ذلك الشاب بسبب ما قام به، بل تفاقمت الأزمة و تحركت ضده بعض الحركات التابعة لحقوق المرأة للمطالبة بتوقيع أقصى عقوبة عليه و الأخذ بثأر "سماح" المذكورة في الفيديو .

فاجأ مصطفى الشاب الذي قام بنشر ذلك الفيديو رواد التواصل الاجتماعي من جديد بفيديو نشره عبر صفحته على فيس بوك، يوضح فيه حقيقة الفيديو المتداول له و يروي قصته مع سماح و يكشف حقيقة علاقته بتلك الفتاة الذي كان يتحدث عن علاقته بها خلال الفيديو و الطريقة التي كان يتحدث بها التي أثارت غضب المواطنين .

أوضح مصطفى خلال الفيديو الذي بثه عبر صفحته منذ قليل، أن المقطع الذي انتشر منذ ساعات قليلة لم يكن أكثر من تمثيلية ساخرة قام بها هو و أصدقاؤه و جيرانه في المنطقة ليعبر من خلاله عن حبه للتمثيل، فإن ما قام به كان عبارة عن مشهد أراد تصويره لبثه عبر صفحته للتعبير عن براعته في التمثيل و تقليد المشاهد السينمائية كفيلم " صايع بحر" .

أكد صاحب الفيديو الذي أثار ضجة على وسائل التواصل الاجتماعي أنه لم يقصد الإساءة لأحد و أن شخصية سماح الذي كان يتحدث عنها في الفيديو وهمية و غير حقيقية في الأساس، و أن سكان الشارع كانوا مشتركين معه في تمثيل ذلك المشهد، و برر ذلك أن الجميع يعلم حبه للتمثيل و المزاح طيلة الوقت و لم يعترضه أي شخص .

و في نهاية المقطع اعتذر مصطفى للجميع لعدم توضيحه من البداية أن ما قام به هو مجرد مشهد من فيلم مؤكدا" و الله يا جماعة كبرتوا الموضوع اوووي ، و الموضوع بسيط جدا ، احنا كنا بنمثل أنا و أصحابي".

التعليقات